الشبكة اليمنية للحقوق توثق 6476 انتهاكا حوثيا ضد النساء
الشبكة اليمنية للحقوق

الساعة 09:59 مساءاً (يمن ميديا - وكالات )

قالت الشبكة اليمنية للحقوق والحريات، إنها وثقت 6476 انتهاكاً لمليشيا الحوثي المدعومة من إيران بحق النساء، منذ الأول من يناير 2015 وحتى الأول من يونيو 2021، اُرتكبت في 19 محافظة.
 
وذكرت الشبكة في تقرير حديث أن الانتهاكات الحوثية ضد النساء توزعت على محافظات الحديدة، الضالع، تعز، حجة، ذمار، لحج، مارب، ريمة، شبوة، إب، أبين، أمانة العاصمة، البيضاء، الجوف، صعدة، صنعاء، عدن، عمران، والمحويت.
 
وأوضح التقرير أن الانتهاكات تنوعت بين 1691 حالة قتل و3741 حالة إصابة بالقصف المدفعي وانفجار الألغام والعبوات الناسفة وأعمال القنص والإطلاق العشوائي للرصاص الحي؛ عوضًا عن 770 حالة اعتقال واختطاف، و 195 حالة إخفاء قسري، و70 حالة تعذيب للنساء.
 
وأضاف تقرير الشبكة الحقوقية، أن محافظة تعز تصدرت القائمة بــ 347 حالة قتل ثم محافظة الحديدة بــ 301 حالة قتل تليها محافظة عدن بــ158 حالة قتل ثم محافظة لحج بـ 92 حالة قتل، ومحافظة مأرب 79 حالة قتل ومثلها محافظة الجوف 79 حالة قتل.
 
وتحقق فريق الشبكة من مقتل 422 امرأة جراء انفجار الألغام الحوثية في المناطق الحيوية، منهن 123 قتلن في محافظة تعز و53 في محافظة الجوف، و32 في محافظة الحديدة و25 امرأة في محافظة الضالع.
 
وأفاد التقرير بوفاة امرأة تحت التعذيب في محافظة حجة على أيدي الحوثيين بدوافع مناطقية، وتدعى المرأة "ريماس سليمان داوود" 25 عاما، وهي من محافظة حجة كانت تعمل ميسرة للمريضات في المستشفى السعودي بمدينة حجة، قبل أن يختطفها الحوثيون أواخر نوفمبر 2016م من داخل المستشفى وإيداعها السجن المركزي بتهمة العمالة.
 
الشبكة الحقوقية ذكرت أن المليشيا الإرهابية اختطفت واحتجزت حرية 770 امرأة في 14 محافظة في الفترة ذاتها، بينهن امرأتان من جنسيات أجنبية، واحتلت أمانة العاصمة الصدارة بواقع 241 حالة اختطاف واحتجاز، ما نسبته 58 بالمائة من إجمالي الحالات.
 
وطبقا للتقرير فقد أكد الفريق الحقوقي للشبكة نقلا عن شهادات لسجينات سابقات ارتكاب المليشيا كل أشكال التعذيب والمعاملة القاسية والمهينة مع 70 امرأة من المختطفات في سجونها السرية والمعلنة والتي وصلت حد توجيه تهم ملفقة تمس شرفهن فضلا عن المتاجرة بأعراضهن.
 
وتحدثت بعض الضحايا المفرج عنهن عن تعرضهن للتحرش والاغتصاب مما دفع ببعضهن إلى الانتحار كما حدث في السجن المركزي بأمانة العاصمة.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
أحدث الأخبار
الأكثر قراءة
  • اليوم
  • الأسبوع
  • الشهر