الشيخ عبدالواحد القبلي: مصلحة مأرب واليمن اليوم هي في الانتصار على مليشيا الحوثي

الساعة 11:56 مساءاً (يمن ميديا- الثورة نت)

 

أكد الشيخ عبدالواحد القبلي- رئيس فرع المؤتمر الشعبي العام بمحافظة مأرب- أن أبناء مأرب بجميع مكوناتهم السياسية والاجتماعية يقفون اليوم صفاً واحداً أكثر من أي وقت مضى في معركة الدفاع عن الوطن في وجه المشروع الإيراني ومليشياته الحوثية الانقلابية.

وقال الشيخ القبلي في تصريح نقله "الثورة نت":  "نطمئن الجميع أنه لا خوف على مأرب، فرجالها من أبناء المحافظة والوافدين إليها يمثلون اليوم الدرع الحصين لمأرب ولليمن وللمنطقة، بأكملها في وجه المد الفارسي الذي يمثل خطراً على اليمن وعلى دول الجوار والمنطقة".

وأكد أن مأرب اليوم تحتشد على قلب رجل واحد، وكما تحطم حلم المليشيا على أسوارها في 2015 سيتحطم اليوم مجدداً وإلى الأبد، مشدداً على أن المعركة التي يخوضها اليمنيون اليوم بمختلف أطيافهم ومكوناتهم هي معركة وطنية مصيرية.

وأضاف: "ستنتصر مأرب وسيكون نصرها لكل اليمن، ولا مكان للمليشيا على هذه الأرض، فمأرب دائماً تقف إلى جانب الدولة ومؤسسات الدولة، وإلى جانب المشروع الوطني الجامع لكل اليمنيين الذي عبرت عنه مخرجات الحوار الوطني".

وتابع: "التطورات الأخيرة التي شهدتها بعض الجبهات لن تزيدنا إلا إصراراً وتمسكاً بمواقفنا الثابتة التي يعرفها الجميع في الوقوف مع الوطن، ولن نتراجع أو نحيد عنها مهما كانت الظروف، ولا خوف على مأرب".

وأكد الشيخ القبلي أن مصلحة مأرب واليمن اليوم هي في الانتصار على مليشيا الحوثي الانقلابية، وأن لا مصلحة أخرى تعلو على هذه المصلحة حاليا، وبزوالها سيجد اليمنيون طريقهم لحل مشاكلهم وتحقيق مصالحهم، في ظل يمن يحتضن جميع أبنائه.

ودعا رئيس فرع المؤتمر الشعبي العام بمأرب، جميع اليمنيين إلى نبذ الصراعات الجانبية، وتوجيه كل الطاقات والجهود باتجاه استعادة بقية المحافظات من مليشيا الحوثي.. مشيداً في ذات السياق باصطفاف جميع أبناء مأرب خلف الشرعية ممثلة بفخامة الرئيس عبدربه منصور هادي والقضية الوطنية والمصيرية.

وثمن الشيخ القبلي، في ختام تصريحه الإسناد والدعم الأخوي الكبير للتحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية، ووقوفهم إلى جانب محافظة مأرب وإلى جانب الشعب اليمني في مختلف الظروف.

 

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
أحدث الأخبار
الأكثر قراءة
  • اليوم
  • الأسبوع
  • الشهر